اخر الاخبار :

عودة النقيب لممارسة مهامه ضرورة حتمية...





ان اتحاد الحقوقيين المسلمين في لبنان يثمن الدور النقابي الذي مارسه نقيب المحامين في طرابلس الاستاذ محمد المراد وأعضاء مجلس النقابة خلال العامين الماضيين من تنظيم للعمل المؤسساتي والاهتمام بقضايا حقوق الإنسان وحرصه على إشراك جميع المحامين دون استثناء في النشاطات النقابية، مما أعاد روحية العمل الجماعي للنقابة على الرغم من الصعوبات التي عصفت ببلادنا خلال هذه الفترة.
وقد جاء تأجيل العملية الانتخابية نتيجة لتطبيق أحكام قانون تعليق المهل و لقرار قضائي، وهو نفس الأمر الذي حصل في اكثر من نقابةفي لبنان ومنها نقابة المحامين في بيروت، الأمر الذي يحتم علينا جميعاً أن نتطلع إلى التعاون فيما بيننا  لمصلحة النقابة وعدم السماح لوجود فراغ في قيادتها. وعليه فإن اتحاد الحقوقيين المسلمين في لبنان يدعو النقيب الأستاذ محمد المراد للعودة عن قرار الاعتكاف، فهي ضرورة حتمية لمصلحة المحامين في ظل الأوضاع الصعبة التي تمر بها البلاد ، لما لها من أهمية في متابعة الإنجاز ات وتسليمها للنقيب الجديد بعد إجراء الانتخابات عملاً بمبدأ استمرارية العمل المؤسساتي وهو ما تحتاجه نقابتنا بشدة في هذه الأوقات الصعبة.
في ٢٠/١١/٢٠٢٠
إتحاد الحقوقيين المسلمين

الملفات المضمنة :

لم يتم تضمين اي ملف مع المقال