اخر الاخبار :

غابي أيوب/ زغرتا...من أكثر الدوائر المحتدمة انتخابيا





من أكثر الدوائر المحتدمة انتخابيا إذا صح القول دائرة الشمال الثالثة والتي تضم البترون والكورة وبشري وزغرتا وفق القانون الحالي. عشرة مقاعد مسيحية وفق القانون النسبي.
 فكيف تبدو الصورة الأولية للاستحقاق الانتخابي في هذه الدائرة اليوم؟

في زغرتا أكثر من عامل وأكثر من لاعب وأكثر من عملية احتساب للمقاعد. القضاء هي عقر دار النائب المستقيل ميشال معوض ورئيس تيار المردة سليمان فرنجية، ونقطة قوة انتخابيا للقوات اللبنانية،وقد دخل عليها العامل القواتي بقوة في الاستحقاق الماضي.

النقطة الأضعف في هذا الاستحقاق تبقى المجتمع المدني. في المرة السابقة، شكلت لائحة الحراك المدني غير مكتملة لم تحصل على الحاصل الانتخابي ..

القوات... معركة وجود
أثبتت "القوات اللبنانية" أنها الحزب الأكبر والأكثر تنظيماً في هذا القضاء، ولكن أرقامه بقيت دون توقعاته
يقود سمير جعجع معركة وجود في قضاء زغرتا في هذه الانتخابات، وهو يدرك تماما أن حظوظه شبه معدومة وحيدا من دون تحالفات متينة، إلا أن الناخب القواتي في هذا القضاء هو رافعة أساسية لاي لائحة يتحالفون معها والذي تقدر الاحصاءات عددهم لا يتعدى 3000 صوت، في حين كانت "القوات" تقدّر حجمها الزغرتاوي قبل الانتخابات بحوالى 6 آلاف صوت.

ميشال معوض... مهندس
عرف النائب المستقيل ميشال معوض أنه مهندس اللائحة بتحالفه مع النائب جبران باسيل، حاولوا تقزيمه عبر الشائعات التي طالته اثناء تحالفه مع باسيل في الانتخابات الماضية. انتفض ناخبوه ومحبوه والمستفيدون من خدماته المؤسساتية في زغرتا لضمان حاصل وازن أوصله إلى النيابة، فنال معوض 8571 صوتا مما شكل صفعة للخصومً.!

من هنا، علم ان معوض بصدد تركيب لائحة بمواجهة احزاب السلطة ومن هذا المنطلق بحسب الاحصاءات يحصل معوض على حاصل وحده ، وبتحالفه مع قوة وازنة إن حصل، يضمن حاصل ثان في قضاء اخر. فيما أظهرمعوض قدرته على الانتقال إلى المعسكر «الخصم» من دون خسارة في قواعده.

التيار مجردا من قواه!
في انتخابات ٢٠١٨ لم يحصد مرشح التيار الوطني الحر بالوزير بيار رفول سوى 3000 صوتا، حيث كانت مفاجئة للقاعدة العونية، هذا الأمر يجعل من معركة زغرتا الان معركة مارونية بامتياز بألنسبة لباسيل، كون اخصامه السياسيين من معوض وفرنجية بهذه البلدة، وتستند معركة باسيل على تحالفاته التي سيقوم على مستوى الدائرة ككل.

المردة باتجاه الحاصل الثاني...
تبقى لائحة المردة  التي حصدت في الانتخابات الماضية ثلاث مقاعد واحد في الكورة واثنان في زغرتا، لا تحالفات واضحة للمردة حتى الان وعلم ان المردة بصدد الحفاظ على المقعد الثاني في زغرتا.
وعلم أنّ مشاكل جدية وكبيرة تواجه تشكيل تيار المردة للائحته في دائرة البترون – الكورة – زغرتا – بشري، بحكم افتقاده للحلفاء الجديين في كل من بشري والبترون بعد فك تحالفهما السابق مع النائب السابق بطرس حرب في البترون، والمرشّح وليم جبران طوق في بشري .

وأيضاً، الكتلة الناخبة الزغرتاوية المؤيّدة للنائب السابق سليم كرم الذي حصل في انتخابات 2018 على 1590 صوتاً.

فإنّ اقتطاع أصوات حرب وطوق وكرم سيؤدي إلى خسارة هذه اللائحة أكثر من 12 ألف صوتاً.

حسابات زغرتا مرهقة، ورفع نسبة الاقتراع هو الضمانة للفوز بمقاعد إضافية، خصوصا أن الانتخابات السابقة شهدت نسبة اقتراع بلغت ٥٠ في المئة. فهل تخرج زغرتا مفاجأة في الانتخابات المقبلة .

الملفات المضمنة :

لم يتم تضمين اي ملف مع المقال