اخر الاخبار :

كورونا...هل بات يمثل التحدي الأبرز أمام عقد الانتخابات الفلسطينية





أفاد مسؤول رفيع في مفوضية الانتخابات الفلسطينية عن طلب خاص من المدير التنفيذي للجنة الانتخابات المركزية هشام كحيل بميزانية إضافية بملايين الدولارات للتحضير للانتخابات في ظل جائحة كورونا.
وقال هذا المسؤول ـ بحسب تقرير للتليفزيون البريطاني ، أن هذا المبلغ سيخصص للحفاظ على صحة العمال في مراكز  الاقتراع والناخبين ، ويتعين في ذات الوقت أتخاذ الإجراءات الوقائية من الفيروس ، وهي الإجراءات التي ستكلف الكثير من المال . وسيتم العمل أيضا على زيادة مراكز الاقتراع بشكل كبير لمنع التجمع .
وأشار التقرير إلى أبرز التصريحات المتداولة في لجنة الانتخابات المركزية ، والتي أشارت إلى إنه بدون الميزانية الإضافية المطلوبة التي تم التقدم بطلب لها لن يكون من الممكن إجراء الانتخابات وسيتعين تأجيلها إلى موعد آخر.
بدورها أشارت مصادر مقربة من حركة فتح عن تخوف قيادات فتحاوية من انعكاسات انتشار فيروس كورونا على نتائجها الانتخابية حيث تخشى هذه القيادات أن يكون إقبال الفتحاويين على المراكز الانتخابية ضعيفاً خوفاً من الإصابة بالعدوى ما سيعني ضرورة خسارة الحركة لعدد هام من الأصوات.
وتدرس السلطة هذه الأيام خيارات عديدة أهمها اعتماد التصويت الإلكتروني في الانتخابات أو تأجيلها إلى حين تجاوز البلاد مرحلة الخطر عند تلقي نصف الفلسطينيين على الأقل للقاح كورونا.

الملفات المضمنة :

لم يتم تضمين اي ملف مع المقال