-->

لماذا انسحب معوض من عشاء رعية زغرتا - اهدن على شرف البطريرك ؟

 

ابعد من زيارة البطريرك مار بشارة بطرس الراعي لاهدن بمناسبة توقيع ملف المكرم مار اسطفانوس الدويهي لتحويله الى الفاتيكان، والقداس الالهي الذي ترأسه غبطته على نية المكرم الدويهي، مأدبة العشاء التي اقامتها رعية زغرتا - اهدن على شرف البطريرك، وحضرها رئيس تيار المردة سليمان فرنجيه وعقيلته ريما ورئيس حركة الاستقلال النائب ميشال معوض والنائب اسطفان الدويهي والنائب السابق جواد بولس، والتي لم تمر على خير.
فانسحاب النائب ميشال معوض من العشاء اربك الحضور والمنظمين تقول المعلومات ل"اللبنانية" مع عدم مراعاة المونسنيور اسطفان فرنجيه البروتوكولي لمعوض وهو ما يسلّم به جميع الحاضرين معتبرين ان المونسنيور اهتم بالوزير فرنجية والنائب الدويهي واجلسهم حول البطريرك الراعي متجاهلا النائب معوض.
وما لبث ان انعكس الامر على شاكلة تغريدة لمعوض عبر تويتر قائلا "رجعت حليمة لعادتها القديمة.. هيك ما بتمرق معنا!".
المسألة لم تقف عند هذا الحد والامور تتجه نحو تصعيد وفق المعلومات ل"اللبنانية" سيما مع اتخاذ قرار بمقاطعة احتفالات الرعية ففي اذهان البعض ان المونسنيور فرنجية بات مدير مكتب الخدمات للوزير فرنجية ومنفذ سياسته بوجه من لا ينسجم مع تيار المردة.

المصدر:اللبنانية

تواصلوا معنا عبر

We use cookies to improve our website. Cookies used for the essential operation of this site have already been set. For more information visit our Cookie policy. I accept cookies from this site. Agree