-->

باسيل يخوض المعارك السياسية لتفريغ الطائف من مضامينه

الأنباء الكويتية



تفيد مصادر متابعة، لـ "الأنباء"، أن "جوهر المشكلة السياسية التي يعبر عنها بالعنف، ضد رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط او معه، هو اتفاق الطائف الذي خاض الرئيس ميشال عون حربين طاحنتين مع القوات اللبنانية والنظام السوري من اجل عدم اقراره، والآن يخوض صهره وزير الخارجية ورئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل المعارك السياسية لتفريغه من مضامينه الدستورية من خلال فرض الاعراف والاسبقيات المدمرة لدستور الطائف من الداخل".

وترى المصادر عينها أن "من الخطأ اعتبار ما يجري صراعات داخلية تقليدية لطالما عرفها لبنان، مؤكدا ان ما يحصل حول الطائف صراع محلي لأهداف اقليمية معروفة".

تواصلوا معنا عبر

We use cookies to improve our website. Cookies used for the essential operation of this site have already been set. For more information visit our Cookie policy. I accept cookies from this site. Agree