-->

هذه هي حقيقة ترحيل زعيم المافيا الألمانية التي تضم ألف شخص الى لبنان

منذ يومين انطلقت حملة على وسائل التواصل الاجتماعي عن ان المانيا رحلت شخصين عربيين الى لبنان، وان احدهما هو زعيم مافيا كبيرة للسرقة والخطف والمخدرات والآخر مساعده وان المافيا تضم الف شخص، وتبين ان كل المعلومات مدسوسة وكاذبة من اشخاص يسعون دائما الى ضرب صورة لبنان. وقد تم ترحيلهما من المانيا الى بلدهما بما انهما لبنانيان، وقد جرى التحقيق معهما لدى الوصول وليس عليهما اي اشارة في لبنان لذلك تركا في سبيلهما.

ولذلك صدر عن المديرية العامة للأمن العام البيان الآتي:
يتم التداول على وسائل التواصل الاجتماعي "ان شخصين لبنانيين تم ترحيلهما من المانيا الى لبنان بعد ان كان احدهما موقوفا بجرم مخدرات لدى السلطات الالمانية،... وأن ما جرى يمسّ بسيادة لبنان وتمّ من دون علم القضاء اللبناني"...
ان المديرية العامة للأمن العام تُؤكّد ان هذين الشخصين قد تم فعلا ترحيلهما من المانيا بعد مخابرة السلطات المعنية في لبنان بهذا الاجراء، وعندما وصلا الى مطار رفيق الحريري الدولي، أجريت التحقيقات اللازمة معهما بإشراف المدعي العام المناوب الذي أشار بإطلاق سراحهما بعد التأكد من عدم وجود ملاحقات قانونية او تدابير عدلية بحقهما في لبنان.
ان المديرية العامة للامن العام تتمنى التعاطي مع هذا الملف في اطاره القانوني، وعدم الاجتهاد في امور تبقى المديرية احرص ما يكون عليها، وعلى سمعة المؤسسات الرسمية في لبنان.
ومن لديه أي شأن او مسألة بحق هذين الشخصين على الاراضي اللبنانية، يمكنه الادعاء امام المراجع المختصة، او الكشف عنها بدلا من نشر معلومات مغلوطة هدفها تشويه صورة الأمن والقضاء.

تواصلوا معنا عبر

We use cookies to improve our website. Cookies used for the essential operation of this site have already been set. For more information visit our Cookie policy. I accept cookies from this site. Agree