رياضة

فضيحة تهزّ “يورو 2024”!

كشفت وسائل إعلام ألمانية أن أحد أعضاء الطاقم التدريبي لمنتخب ألبانيا اغتصب فتاة في مقر إقامة البعثة أثناء المشاركة في كأس أوروبا “يورو 2024″، بينما رفضت الشرطة اعتقاله وغادر ألمانيا.

وقالت صحيفة “فرانكفورتر روندتشاو” إن أحد أعضاء الطاقم التدريبي لمنتخب ألبانيا اغتصب موظفة في الفندق الذي سكنته البعثة خلال المشاركة في كأس أوروبا “يورو 2024” في المطبخ، إذ أجبرها على الدخول إلى غرفة غسل الأطباق واعتدى عليها جنسياً يوم 23 حزيران الماضي.

وأضافت: “أُبلغت الشرطة بالواقعة مباشرة عن طريق أحد زملاء الضحية في الفندق، وأكد حينها مكتب المدعي العام في دورتموند فتح تحقيق في الحادثة”.

وعلى الرغم من التهمة، غادر المدعى عليه الأراضي الألمانية في اليوم التالي بعد خروج منتخب بلاده من الدور الأول أواخر الشهر الماضي، بينما قال متحدث باسم مكتب المدعي العام في دورتموند لصحيفة “بيلد” إنه لم يتم طلب إصدار مذكرة اعتقال بحق الرجل.

وتدخل الاتحاد الألباني لكرة القدم سريعاً وكشف أنه أوقف الرجل عن العمل، مشيراً إلى أنه ليس لاعباً أو مسؤولاً رفيعاً.

وودّعت ألبانيا بطولة كأس أوروبا “يورو 2024” بعدما حصلت على نقطة من تعادل مع كرواتيا بينما خسرت أمام إيطاليا وإسبانيا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى