أخبار محلية

بيروت وعاصمة عربية أخرى تحت القصف.. تقريرٌ إسرائيلي يحدّدها!

نشرت صحيفة “معاريف” الإسرائيلية تقريراً جديداً قالت فيه إن الضغط على سوريا عسكرياً، من شأنه أن يمنع نشوب حرب شاملة بين إسرائيل و “حزب الله” في لبنان.

ويقولُ التقرير الذي ترجمهُ “لبنان24” إنّ سوريا تمثل مركزاً أساسياً بالنسبة لإيران و”حزب الله”، كما أنها تعتبرُ جسراً برياً مناسباً لنقل الأسلحة والصواريخ من إيران، مشيراً إلى أن لدمشق دوراً نشطاً في الحرب الحالية حتى وإن لم يُطلق الجيش السوري النار باتجاه إسرائيل.

ويلفت التقرير إلى أنّ “الحفاظ على سوريا والنظام الحكومي فيها، هو أحد أهم مصالح إيران وحزب الله لليوم

لحزب الله ومحور المقاومة، ويمكن لأي شخص أن يقول إن سوريا اليوم هي لاعبٌ عسكري ثانوي وقدراتها محدودة نسبياً بعد الحرب الأهلية الأخيرة. لكن في المقابل، فإن سوريا ليست جزءاً من المفاوضات القائمة بين الأطراف الأساسية، مع أنها عنصرٌ أساسي ضمن محور حزب الله وإيران”.
ويقول التقرير إنه على “إسرائيل أن تبدأ باستخدام دمشق كورقة لخلق الردع ومن خلالها منع التصعيد مع لبنان”، وأردف: “على إسرائيل أن تضيف دمشق إلى المعادلة من خلال تهديد حقيقي لها ولنظام الرئيس السوري الأسد في أي سيناريو للحرب على الساحة الشمالية. لذلك، فإنّ الخطوات التي ستُطبق في بيروت يجب تطبيقها في دمشق، والتوضيح بأنّ النظام السوري ربما لن ينجو من أي حرب إسرائيلية مع لبنان”.
واعتبر التقرير أن هذا الأمر “سيُشكل عنصراً ووسيلة مهمة لمنع الحرب”، وتابع: “إذا كانت إسرائيل حتى الآن قد ركزت بشكل مباشر على حزب الله، وفي الأسبوعين الأخيرين أضافت دولة لبنان إلى المعادلة، فمن المهم أيضاً إضافة سوريا إلى المعادلة بهدف تعزيز الردع وعزل لبنان عن النفوذ الإيراني المباشر”.
المصدر: ترجمة “لبنان 24”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى