أخبار محلية

ماذا قرّر صرافو الدولار؟ إجراء جديد!

يمتنع صرّافون داخل لبنان عن شراء وبيع الليرة السورية بحجة إنها “خاسرة” وليس عليها أي طلب كبير، لاسيما في المناطق البعيدة عن الحدود اللبنانية – السورية.
وبحسب المعلومات، فإنّ صرافين في بيروت وصيدا يفضلون عدم التعامل بتلك العملة كون التركيز عليها يكون غالباً لدى الصرافين في منطقة المصنع اللبنانية الحدودية وضواحيها من الجانب اللبناني.
وتوضح المصادر أنّ شراء الليرة السورية بالدولار هو “هدرٌ” لعملة صعبة، وبالتالي فإن الإبتعاد عنها يمثل الطريقة الأفضل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى