أخبار محلية

يتقاضون رواتب أكثر من السابق أي قبل بدء الازمة”

أن “الدولرة اليوم في لبنان أصبحت شاملة في كافة القطاعات بإستثناء موظفي المصارف والدولة لأن أمورهم لم تنظّم بما يتماشى مع الوضع الإقتصادي الحالي، لكن في المرحلة المقبلة سوف يتم تسوية أوضاعهم خصوصًا أن الدولة اليوم أصبحت تجبي إيرادات وضرائب عالية، إضافة إلى أن أغلبية مؤسسات الدولة أعادت فتح أبوابها”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى