أخبار محلية

هذه هي خطة الحزب الرئاسية

اعتبرت اوساط متابعة عبر “ليبانون فايلز” ان لا مشكلة مع الثنائي الشيعي بالمبادرات المطروحة لملء الوقت الضائع في ظل انشغاله بحرب الجنوب، خاصة ان مصلحته تقتضي التعطيل حتى يستسلم الجميع ويقوم بانتخاب قسري لمرشحه رئيس المردة سليمان فرنجية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى