أبرز الأخبارأخبار دولية

“ابن ضابط”.. الأجهزة الأمنية تفرج عن مغتصب وقاتل طفلة!

تمكن “ابن ضابط” بالجيش، من “التملص من عقوبة الحق العام”، بعد توقيفه على خلفية اغتصاب وقتل طفلة الشهر الماضي، بعد أن أفرج جهاز أمني تابع للنظام السوري عنه بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، الاثنين.

وقال المرصد إن الجهاز الأمني “أفرج عن الشاب الذي اغتصب طفلة في حي الجورة بدير الزور، والذي تسبب بوفاتها لاحقا إثر نزيف حاد”.

ووفقا لمصادر المرصد السوري، فإن “والد المغتصب ضابط بشعبة المخابرات العسكرية بدير الزور”، و”استخدم نفوذه ودفع رشوة للجهاز الأمني للإفراج عن ابنه، دون أن ينال المجرم عقوبة الحق العام”.

وأشار إلى أنه في 19 مايو الماضي، اغتصب الشاب طفلة عمرها 6 سنوات “بجانب مبنى الطوارئ بحي الجورة بمدينة دير الزور، ضمن المناطق الخاضعة لسيطرة قوات النظام والميليشيات الإيرانية”.

وأضاف أن والدة الطفلة كانت قد أرسلتها إلى متجر قريب “وأثناء عودتها استدرجها الشاب وأدخلها لمنزله لارتكاب الجريمة”.

ولم يذكر المرصد تفاصيل إضافية بشأن الحادثة، ولم يكشف عن اسم الشاب أو والده، كما لم تعلق وسائل الإعلام التابعة للنظام على هذا الخبر.

    المصدر :

  • الحرة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى