أخبار محلية

جعجع وباسيل يرفضان “بري” وتحذير من إمساك “الثنائي” بالجمهورية

نداء الوطن

سأل رئيس حزب «القوات اللبنانية «سمير جعجع أمس «هل هناك أي مادة في الدستور اللبناني تنص على أنه قبل كل انتخابات رئاسية يدعو رئيس المجلس الى طاولة حوار تحضرها الكتل للتشاور في انتخابات رئاسة الجمهورية؟».

أتى سؤال جعجع رداً على مواقف رئيس مجلس النواب نبيه بري والاتهامات التي كالها له، خصوصاً تحميله المسؤولية عن عرقلة الحوار ورئاسة الجمهورية والسعي الى الفدرلة. وقال: «أسقط بري عن وجهه القناع. هو يحاول ابتداع عرف ومواد دستورية غير منصوص عنها».

بدوره، قال رئيس «التيار الوطني الحر» النائب جبران باسيل إنه «من غير الطبيعي أن يبقى مجلس النواب مغلقاً ويجب ألا يصبح التشاور قبل الإنتخاب عرفاً». وأضاف في حوار ضمن برنامج «عشرين 30» عبر lbci: «أنا مع التوافق، وإذا لم يكن هناك توافق فأنا مع الإنتخاب وضد الفراغ». وأشار الى أنّ قطر طرحت للرئاسة إسم اللواء الياس البيسري المدير العام للأمن العام.

وقالت مصادر بارزة في المعارضة عبر «نداء الوطن» إنّ مواقف بري وقبل ذلك مواقف رئيس كتلة «حزب الله» النيابية محمد رعد تمثل «تطوراً خطيراً، فكما فرضوا عرف وزارة المالية والثلث المعطل، ها هم يحاولون تكريس الحوار قبل الانتخابات الرئاسية للإمساك بالجمهورية ووضع اليد على رأس الدولة كي تكون غطاء لسلاحهم».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى