أخبار محلية

امتعاض حزبي داخلي من باسيل .. “الناس عندا كرامات”

يسجل نواب وقيادات “التيار الوطني الحر” امتعاضاً شديداً من طريقة تعاطي رئيس الحزب النائب جبران باسيل معهم، واصفين إياها “بالفوقية”، وحذّر هؤلاء من أنّ هذا الأسلوب المنفّر الذي يتبّعه الرئيس على اعتباره “صاحب الكلمة الأوحد” قد يؤدّي الى انشقاقات حزبية كبيرة في المرحلة المقبلة.

وبحسب المصادر فإنّ القيادات ترى أنّ هذا المسّ بحضورها السياسي وتجاوز مكانتها الحزبية لن يطول كثيراً لأن “الناس عندا كرامات”
وفي السياق، عُلم ان “مجلس الحكماء” في “التيار “حدد يوم غد الأربعاء موعدا جديدا للاجتماع ومناقشة النائب ألان عون في الشكوى المطروحة ضده.

وكان عقد “لقاء عائلي” بين النائب عون وخاله الرئيس ميشال عون، لم ينجح في التواصل الى حل.
ووفق مصدر مطلع في” التيار” فان تكتل عدد من النواب مع آلان عون وتضامنهم معه يجعل باسيل مترددا في اتخاذ القرار بفصل عون، خصوصا وان تكتل قيادات في “التيار” الى جانب نائب بعبدا تجعل امكان التخلص منهم دفعة واحدة خيارا مستحيلا”.

 

لبنان 24

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى