أبرز الأخبار

خفايا تهريب “حشيش” بين لبنان وإسرائيل.. إقرأوا ما جرى!

نشر موقع “ماكو” الإسرائيلي تقريراً مؤخراً، زعم فيه وجود نشاطٍ لتهريب مادة “الحشيش” بين لبنان وإسرائيل، وذلك رغم الإشتباكات الدائرة بين البلدين.
 
وأشار الموقع إلى أنه قبل نحو أسبوعين، وصلت سيارة “جيب” ذات مظهرٍ عسكري إلى إحدى النقاط الحدودية مع لبنان، وكان بداخلها 3 رجالٍ يرتدون ما يبدو أنه زيّ الجيش الإسرائيلي ومعهم بنادق من نوع “M16″، وأضاف: “بعد ثوانٍ قليلة، ظهر أشخاص آخرون يرتدون زياً مُرقطاً وقبعات سوداء، وألقوا أكياساً بنية اللون باتجاه الرجال الـ3 قبل أن يغادر الجميع المكان”.
ويكشف التقرير الذي ترجمهُ “لبنان24” أن الرجال الـ3 قاموا بسرعة بتحميل الأكياس في سيارة الجيب ولاذوا بالفرار بسرعة، مشيراً إلى أن هذه الطريقة تكشف كيف تمّ تهريب نصف طنّ من الحشيش في واحدة من أكبر عمليات التهريب على الحدود بين لبنان وإسرائيل.
ويقول “ماكو” إن ما يبدو هو أنَّ الحشيش تم تهريبه إلى منظمات إجرامية داخل إسرائيل، فيما تم بالفعل نقله إلى تجار مخدرات في منطقة الجليل.
الموقع يزعمُ أيضاً أن هذه الحادثة ليست الوحيدة، فخلال الأسابيع الماضية، قام مُهربون بنقل حشيش لبناني إلى إسرائيل، مُستغلين ساعات قليلة من الهدوء على الجبهة الحدودية.
وينقل “ماكو” عن أحد المشاركين في عملية التهريب قوله إنه “خلال الليل، تكون الحدود الشمالية هادئة نسبياً، ولذلك قررنا الإستفادة من ذلك. الناس على استعدادٍ لدفع الكثير من المال مقابل هذا الحشيش.. وصلنا إلى الحدود بملابس جنود كي لا يتمّ الإشتباه بنا”.

إلى ذلك، يوضح مصدرٌ في الشرطة الإسرائيلية لـ”ماكو” أنَّ عمليات التهريب تتمُّ بشكل رئيسي خلال الليل أو في الصباح الباكر.

ويختم الموقع تقريرهُ بالقول إن الحشيش اللبناني يُعتبر أعلى جودة بعد الحشيش المغربي، كما أنهُ يُباع بسعر مرتفع هذه الأيام مقارنة بأيام ما قبل الحرب.

المصدر: ترجمة “لبنان 24”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى