أخبار محلية

“أحد مشجعي الحكمة نُقل إلى المستشفى… وردّة فعل غير مبررة!”

عقب المباراة التي أقيمت يوم أمس الاربعاء على أرضية ملعب أنطوان الشويري في غزير بين ناديي الحكمة والرياضي، وقع إشكالٌ كبير خارج الملعب بين مشجعين لنادي الحكمة من جهة ولاعبين وأشخاص داخل الجهاز الفني للنادي الرياضي من جهة أخرى.

وتشير مصادر مقرّبة من نادي الحكمة إلى أنَّ، “إشكال الأمس حصل على بعد حولي الـ 800 متر من الملعب، خلال مغادرة حافلة فريق الرياضي التي كانت تؤآذرها عناصر من قوى الأمن الداخلي”.

وتابعت، “كما كلّ جماهير الفرق والأندية، يقوم بعض المشجعين باستفزاز لاعبي الفريق الخصم إن كان داخل أو خارج الملعب، لكن ما لم تبرره المصادر ردّة الفعل العنيفة التي قام بها اللاعب إسماعيل أحمد بالإضافة إلى عضو الجهاز الفني داخل فريق الرياضي أحمد يموت بحقّ عدد من المشجعين والتي إعتبرت عدائية وغير رياضية”.

وكشفت المصادر أنَّ “أحد المشجعين تعرّض للضرب خلال الإشكال، ما تسبب بدخوله المستشفى بشكل طارئ، غير أنَّ حالته مستقرة اليوم”.

وتوجهت المصادر نحو المسؤولين متسائلة، “هل سيصدر أي قرار بالإيقاف والتغريم بحقّ المعتدين خارج الملعب، على غرار القرارات التي اتخذت بحقّ المدرب جاد الحاج خلال الإشكال الذي حصل مع فريق الانطونية؟ ومع الأخذ بالإعتبار أنَّ الإشكالين حصلا خارج الملعب”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى