أخبار محلية

تفاصيل جديدة حول “إشكال” الرياضي والحكمة!

عاد مشهد الهتافات السياسية – الحزبية والعبارات النابية ليسود مباريات كرة السلة اللبنانية خصوصًا بحقّ الحكّام ولاعبي الفريق الخصم، لتهدّد الدوري اللبناني، ولكن أن يُستفز جهاز فني ولاعبي الفريق الخصم خارج الملعب، وأن يتحوّل الاستفزاز إلى حالة من الفوضى والضرب، حادثة كان يمكن تفاديها.

وأشارت المعلومات الأوليّة إلى أنه، بعد انتهاء المباراة المثيرة بين ناديي الرياضي والحكمة ضمن السلسلة النهائية من بطولة لبنان بنتيجة 85-84، وعند مغادرة لاعبي النادي الأصفر ملعب أنطوان الشويري في غزير، قام عدد من جمهور فريق نادي الحكمة باستفزاز وإطلاق العبارات النابية بحقّ اللاعبين والجهاز الفني التابع للرياضي ومطالبتهم بالنزول من حافلتهم، مما أدّى إلى إستفزازهم ودفعهم إلى الترجّل من الحافلة والتوّجه نحو الأفراد الذين استفزوهم.


ولفتت المعلومات، إلى أنَّ التشنج بين الطرفين كان متواجدًا داخل أرضية الملعب خلال المباراة، واستكمل خارجه.

إلّا أنَّ هذا المشهد يعتبر غير مبرر من قبل الجمهور الذي تهجّم واستفزَّ الفريق الخصم داخل الحافلة وهو في طريقه إلى المغادرة بعد المباراة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى