أخبار محلية

الياس بو صعب وعدهم واخذ على عاتقه تكلفة التعويضات

علم موقع “السياسة” أنّ النائب الياس بو صعب لم يترك المتضررين من إحراق “غاليري الحاج” لوحدهم وكان أكثر المساندين لهم.

ورغم أنهم تلقوا وعودًا كثيرة إلّا أنّ النائب الياس بو صعب كان المساند الأول حيث أخذ على عاتقه تحمل تكلفة مهمة إفراغ المعرض وتنظيفه وهو يسعى ليؤمن التعويضات اللّازمة للمتضررين.

كما تواصل بو صعب مع السفارة الأميركية ووضعها في صورة الأضرار والوضع الصعب. ووفقًا لمعلومات “السياسة” فإنّ السفارة الأميركية قد تساند الـ “غاليري” عبر شراء مفروشات السفارة من عنده بعدما زارت السفيرة الأميركية دوروثي شيا المكان المتضرر وعاينته.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى