أخبار محليةخاص

مصافحة ومحادثة جانبية بين السفير السعودي وفرنجية

خاص المرصد اونلاين

انطلقت أعمال المؤتمر الوطني الذي دعت إليه السفارة السعودية لدى لبنان في الذكرى الـ33 لتوقيع اتفاق الطائف صباح اليوم السبت في قصر الأونيسكو في بيروت، بمشاركة سياسية ودبلوماسية واسعة.

وكان لافتا” خلال المؤتمر مصافحة سفير المملكة العربية السعودية لدى لبنان وليد بخاري لرئيس تيار المردة سليمان فرنجية ومحادثة جانبية بينهما بحضور وزير الاعلام زياد المكاري.

وأكد رئيس تيار “المردة”، سليمان فرنجية خلال مشاركته في المؤتمر الوطني في الذكرى الـ 33 لابرام اتفاق الطائف، أن “كل عمرنا بهمنا “الطائف”.

وأشار في تصريح لـ”الجديد” الى “أننا جزء منه ولم نأت من أجل الرئاسة بل دُعينا ولبينا الدعوة “.

وأوضح أن “حلفاءه ليسوا ضد الطائف، مضيفا: “لذا حضوري لن يؤثر على علاقتي معهم”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى