منوّعات

“مرض” ممثلة شهيرة بعد عودة شريطها الجنسي إلى الظهور

كشفت باميلا أندرسون البالغة من العمر 55 عاماً، في المقطع الدعائي الرسمي لفيلمها الوثائقي القادم على نيتفليكس بعنوان “باميلا، قصة حب”، أنها شعرت بالمرض عندما أُجبرت مؤخراً على استعادة صدمة فضيحة شريطها الجنسي عام 1996 مع زوجها السابق تومي لي.
وقالت أندرسون في المقطع الذي صدر الثلاثاء: “لقد حجبت هذا الشريط المسروق من حياتي للبقاء على قيد الحياة، والآن بعد أن ظهر مرة أخرى، أشعر بالمرض”.

ولم تدخل باميلا في التفاصيل حول كيفية وسبب عودة شريطها الجنسي إلى الظهور. ومع ذلك، في شباط 2022، أصدرت Hulu مسلسلاً قصيراً بعنوان “Pam & Tommy” بطولة ليلي جيمس وسيباستيان ستان، والذي حقق نجاحاً ساحقاً.

وبعد شهر، أعلنت “نتفليكس” أن برنامج أندرسون قيد الإعداد. وكتبت خدمة البث عبر “تويتر”: “باميلا أندرسون مستعدة لسرد قصتها في فيلم وثائقي جديد. الفيلم، الذي كان في طور الإعداد منذ سنوات عدة، سيعرض أيقونة ثقافة البوب التي ستضع الأمور في نصابها وهي تنظر إلى الوراء في مسارها المهني ورحلتها الشخصية”. ثم قرأت ملاحظة من أندرسون قالت فيها “حياتي، ألف عيب، مليون تصور خاطئ.. لا يسعني إلا أن أفاجئك – لست ضحية، بل ناجية وعلى قيد الحياة لأروي القصة الحقيقية”.

المصدر: ae 24

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى