أخبار محلية

سلعة يتهافت اللبنانيون على شرائها… واللصوص على سرقتها!

مع إرتفاع أسعار المحروقات وبشكل خاصّ المازوت، وزيادة فاتورة المولّدات الكهربائيّة وتسعيرها بالدولار، وجد بعض اللبنانيين أنّ شراء “الموتورات” التي تعمل على مادة البنزين أقلّ كلفة من دفع فاتورة المولّد، نظراً إلى أنّ سعر صفيحة المازوت أعلى من البنزين.

وبدأت صفحات عبر مواقع التواصل الإجتماعي بنشر عروض عن بيع المولّدات العاملة على البنزين، مع تهافت اللبنانيين عليها، وخصوصاً تلك التي تُؤمّن الكهرباء لكافة المنزل، وتعطي 40 أمبيراً، وسعرها ما بين 2000 و2500 دولار.

وقد وجد بعض اللصوص أنّ سرقة هذه المولّدات مربحٌ لهم، بحيث تكاثرت في الآونة الأخيرة سرقتها، وعلى نطاق واسعٍ، وخصوصاً في القرى الجبليّة

يلفت موقع "المرصد اونلاين" انه غير مسؤول عن النص اعلاه ومضمونه؛ وهو لا يعبر الا عن وجهة نظر كاتبه او مصدره.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى