أخبار محلية

جوان حبيش يهاجم مؤسسة مياه بيروت وجبل لبنان وجان جبران

وجه رئيس بلدية جونيه جوان حبيش الى مؤسسة مياه بيروت وجبل لبنان ورئيسها جان جبران الكتاب التالي نصه :

“عندما نغرق بالمياه وقساطل المؤسسة لا توصل مياه الشفة الى المنازل. تكون المؤسسة ، مياه بيروت وجبل لبنان.

عندما تدمر طرقاتنا والبنى التحتية بسبب تسرب المياه احياناً لاشهر او لسنوات دون معالجة. تكون المؤسسة ، مياه بيروت وجبل لبنان.

عندما يتم اصلاح بعض الاعطال وتترك الطرقات من دون زفت لمدة تزيد عن اشهر واحياناً عن سنة وتضطر البلديات الى تزفيت الحفر على حسابها، ويتبين لاحقاً ان متعهد المؤسسة قدم فواتير الصيانة مع زفت وتم تقاسمها في المؤسسة. تكون المؤسسة ، مياه بيروت وجبل لبنان.

وعندما تغرق شوارعنا في المجارير وتُترك محطة ضخ الصرف الصحي في جونيه من دون متعهد صيانة منذ حزيران ٢٠٢١، مضخاتها مكسورة دون صيانة، عمالها دون اجور ، ودون مازوت لتشغيل مولداتها وتشغيلها، وبالرغم من المراجعات لمسؤولي المؤسسة لا يتبدل شيء ولا تلقى سوى الوعود الكاذبة. تكون في مؤسسة مياه بيروت وجبل لبنان.

وعندما تغرق المدينة بالمياه الاسنة صيفاً وشتاءً ، وتفيض هذه المياه داخل الخليج ، وتعبق الروائح الكريهة في الشوارع ، وتتسرب نحو البيوت والمحلات في الاماكن المنخفضة ، ويصيب المواطنين القرف، وتُدمّر السياحة، ويخرب الاقتصاد في الاسواق التجارية، وقد تنتشر الاوبئة والامراض بسببها ، وبالرغم من الالحاح في المطالبة بالاهتمام واجراء الاصلاحات والتشغيل، لا احد يهتم في المؤسسة ذات الصلاحية. تكون المؤسسة، مياه بيروت وجبل لبنان.

وعندما تسأل عن هذه المؤسسة يكون مديرها جان جبران “.

يلفت موقع "المرصد اونلاين" انه غير مسؤول عن النص اعلاه ومضمونه؛ وهو لا يعبر الا عن وجهة نظر كاتبه او مصدره.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى