أخبار محليةانتخابات 2022

اقنعتهم بخوض الانتخابات بعيداً عن الكتائب ومعوض وحرب.

تشير مصادر مطلعة على عمل منصات تمويل ودعم القوى التغييرية (منصة نحو الوطن ومنظمة كلنا إرادة) في الشمال، أن خبيرة الشؤون السياسية والانتخابية في “نحو الوطن” شانتال سركيس أقنعت بعض المجموعات (قبل تشكيل تحالف شمالنا) أن بإمكانهم الوصول إلى حاصل وكسر أعلى في هذه الدائرة (1.8 من المقاعد) أي نحو مقعدين، وأن عليهم خوض الانتخابات بعيداً عن الكتائب والنائب المستقيل ميشال معوض ومجد حرب. وأبرزت لهم إحصاءات تؤكد أن المواطنين يرفضون القوى التقليدية ويريدون قوى تغييرية مستقلة. ودغدغت هذه الأرقام مشاعر بعض المجموعات، بينما كان هدف سركيس استخدام منصة “نحو الوطن” لعرقلة التواصل بين المجموعات ومعوض والكتائب. ليس هذا وحسب، بل حاولت فرض أحد الأشخاص على المجموعات للترشح في الكورة كمستقل، وتبين أنه وديعة للقوات اللبنانية، يريد الفوز تحت اسم المجتمع المدني، ليعود وينتقل إلى كتلة القوات، وفق ما أكدت المصادر.

 

المدن

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى