شريط الاخبار:
-->

الهند توجه ضربة لشركة آبل برفض الأي فون المستعمل

 

رفضت الحكومة الهندية خطة لشركة أبل العملاقة للتكنولوجيا لطرح هواتف أي فون مستعملة بالسوق الهندي في ضربة للشركة الأمريكية التي تسعى لإنعاش مبيعات هواتفها الذكية المتراجعة.
وتبيع أبل ما تطلق عليها هواتف أيفون مجددة بخصومات في بعض البلدان ومنها الولايات المتحدة وكان يتوقع أن يسهم إطلاق هذا النشاط في الهند في فوزها بحصة سوقية أمام منافسين عن طريق تقديم عروض أقل سعرا بفروق كبيرة.
ورفضت الهند التي تدعم مبادرة “صنع في الهند” لتعزيز قدرة قطاع التصنيع المحلي على المنافسة اقتراح أبل وأرجعت ذلك لقواعد استيراد الأجهزة الالكترونية المستعملة.
وقال إن.إن كول المتحدث باسم وزارة الاتصالات الهندية إن “الهند لا تشجع الإغراق أو إعادة تدوير مواد خطرة”.
ولم يرد متحدث باسم أبل في سنغافورة على رسالة إلكترونية للتعليق.
ويباع جهاز أي فون في الهند بأقل من 150 دولاراً في المتوسط لكن وفي المقابل يباع جهاز أيفون إس.ئي الجديد بسعر تجزئة يبلغ 39 ألف روبية (585 دولاراً) وهو أعلى بكثير من سعره في الولايات المتحدة البالغ 399 دولاراً نتيجة الرسوم الجمركية وتكاليف التوزيع.
وأجهزة أي فون المجددة تكون في الغالب أجهزة أعادها المشترون أو جرى إصلاحها وإعادتها لحالة المصنع بعد تعرضها لأضرار.
وعارض اقتراح أبل منتجون محليون لأجهزة هواتف زعموا أن بيع أجهزة أي فون مستعملة ينتهك قواعد مكافحة الإغراق في الهند.
وكتبت جمعية مصنعي الأجهزة الالكترونية لوزارة الاتصالات الهندية تطلب وقف مثل هذا الإجراء.
(الانباء الكويتية)

تواصلوا معنا عبر

We use cookies to improve our website. Cookies used for the essential operation of this site have already been set. For more information visit our Cookie policy. I accept cookies from this site. Agree