شريط الاخبار:

عون سيمنح الحريري مهلة للتأليف أقصاها أيلول المقبل

 

أنا الرئيس المكلف... قالها رئيس الحكومة المكلّف سعد الحريري للمرة الثانية، لكن في ظرف مختلف، ولشخص مختلف. الرسالة مبطنة هذه المرة والمُرسل إليه مجهول الهوية، أو أراده الحريري أن يكون كذلك.

في المربّع الأول لا زالت محركات التشكيل الحكومي تدور، وإن كانت نار المحاصصة المسيحية المسيحية قد هدأت افتراضياً، ولملمت معارك المختارة ــ ميرنا الشالوحي ذيولها عبر مواقع التواصل الاجتماعي في هدنةٍ غير معروف بعد موعد تعليقها. العقد، وبحسب مصادر متابعة لملف التشكيل الحكومي، لا تزال تسيطر على المشهد الحكومي، أما ما يُشاع من موجات تفاؤل فهي لم تتخطَ حدود بيت الوسط.
علماً أن التصعيد يشمل منح الرئيس المكلف مهلة للتأليف أقصاها ايلول المقبل، "لأن عون لن يقبل الاحتفال بالذكرى السنوية الثانية لعهده من دون حكومة". وهي المهلة التي جاء انتفاض الحريري الثاني السابق ذكره "أنا الرئيس المكلف" رداً عليها.

وكالات

تواصلوا معنا عبر

We use cookies to improve our website. Cookies used for the essential operation of this site have already been set. For more information visit our Cookie policy. I accept cookies from this site. Agree