شريط الاخبار:
-->

خاص- بين معوض والقوات"مش رمّانة قلوب مليانة"... كابي .س.ايوب

 

المرصد اونلاين

في الشكل، كان مطعم في احدى بلدات قضاء زغرتا نهار السبت على موعد مع لقاء انتخابي للقوات اللبنانية، بمشاركة "الحلفاء"، ولكن الوضع لم يكن بهذه البساطة.

العلاقة بين الدكتور قيصر معوض المرشح المستقل على لائحة القوات والكتائب مع القوات لا تبدو على ما يرام منذ فترة، وهذا ما ظهر جليّا في احتفال نهار السبت، فقد حرص القواتيون على "إثبات وجودهم" وتوجيه رسالة الى كل من يعنيهم الأمر بأن القوات اللبنانية في زغرتا والقضاء متماسكة وقوية، لأسباب عدة، وفق ما كشفت مصادر لموقع "المرصد أون لاين"، فالقواتيون مستاؤون من د. معوض كونه يأكل اصوات من امام مرشح القوات ماريوس البعيني،وكما قال البعض: وجوده معنا في اللائحة غلطة. لكنهم في الوقت ذاته عاتبون على حليفهم اي د.معوض لعدم حضوره الاحتفال ومقاطعته كما قال البعض.

وبغض النظر عن هذه الجزئية، فإن د.معوض، "صُدم" بأسلوب تعامل القوات او مسؤولي القوات معه، وأخذعلىيهم  "عدم التنسيق معه"، حتى انه لم يكن  مدعوّا إلى الاحتفال بشكل رسمي، وكذلك الأمر بالنسبة لمرشح الكتائب الاستاذ ميشال الدويهي الذي حضر الاحتفال وابلغ المعنيين هناك ان معوض اتصل به لمقاطعة الحفل ، وفق ما أكدت مصادرلموقعنا.

هذا الأمر لم يوحّد القوات، رغم انقسامهم ، وعلم ان اجتماع عاصف عقد لهذه الغاية تبلّغ من يعنيه الامر وبحسب مصادرنا، ان اليد التي ستمتدّ إلى صحن الحزب سوف تُقطع".


على أي حال، بدا الحضور القواتي لافتا في احتفال السبت، وهذا كان مقصودا، وفق مصادرنا، التي أكدت أن "هذه الحشود لم تشارك محبةً بمرشح القوات بل هي اتت اثباتا للوجود وتأكيدا لهوية زغرتا والقضاء"، وبحسب هؤلاء فإن معظم القواتيين المشاركين لم يكونوا من قضاء زغرتا.

إذاً، قصد القواتيون توجيه "رسالة ناعمة" ، وبرأيهم فهي وصلت  لمن يعنيه الامر".

تواصلوا معنا عبر

We use cookies to improve our website. Cookies used for the essential operation of this site have already been set. For more information visit our Cookie policy. I accept cookies from this site. Agree