شريط الاخبار:
-->

السفير الإسرائيلي في تركيا يتعرض لتفتيش مهين في المطار

 

بصورة متعمدة أثارت حنق حكومة الاحتلال الإسرائيلي ، أخضعت سلطات مطار اسطنبول السفير الإسرائيلي إيتان نائيه لدى تركيا للتفتيش الذاتي المهين والأمني وعلى مرأى من المسافرين، عند مغادرته تركيا متوجها لتل أبيب

وطردت أنقرة سفير الاحتلال الإسرائيلي ومعه القنصل المتواجد باسطنبول احتجاجا على جريمة الاحتلال الإسرائيلي بحق الفلسطينيين والتي بلغت ذروتها في غزة الاثنين الماضي .

ودفع السلوك التركي بتل ابيب للاحتجاج اليوم الأربعاء على ما وصفتها “بالمعاملة غير اللائقة” من تركيا للسفير المطرود، وذلك بعد ظهوره على وسائل إعلام تركية وهو يخضع للتفتيش على الملأ في المطار.

وردا على طريقة معاملة السفير إيتان نائيه، قالت وزارة الخارجية الإسرائيلية في بيان إنها استدعت القائم بالأعمال في السفارة التركية لديها.

وفي السياق المتأزم في العلاقة قال مساعد رئيس الوزراء التركي، رجب أكداغ، إن إسرائيل ومصر لا تسمحان حتى اللحظة، للطائرات التركية بالهبوط في مطاراتها، لنقل الجرحى الفلسطينيين من غزة إلى المستشفيات التركية لعلاجهم.

جاء ذلك في تصريحات متلفزة للمسؤول التركي، نقلتها “سي أن أن التركية”، حيث قال إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ورئيس وزرائه بن علي يلدريم، أعطيا التعليمات لفرق رئاسة الطوارئ، ورئاسة الأركان العامة، ووزارة الصحة، بالتجهز والعمل على نقل الجرحى الفلسطينيين إلى تركيا للعلاج.وندد أكداغ بمنع وصول الطائرات التركية لنقل المصابين المدنيين إلى المستشفيات الطبية التركية.

تواصلوا معنا عبر

We use cookies to improve our website. Cookies used for the essential operation of this site have already been set. For more information visit our Cookie policy. I accept cookies from this site. Agree